الجزائر نيوز:دعت إلى خيارمرشح توافقي للرئاسيات القادمة لتجنيب البلاد مزيدا من الصراعات.. جبهة التغيير تندد بالعنف والاحتجاز والتعدي على حق التظاهرالسلمي

الجزائر نيووز

نددت جبهة التغيير بطريقة تعامل الحكومة مع الإحتجاجات التي ازدادت حدتها في الدخول الإجتماعي، رغم شرعية المطالب التي رفعت خلال هذه الإحتجاجات والإضرابات التي مست قطاعات حساسة، تقول الجبهة.

وأشارت الجبهة، في بيانها الصادرعن اجتماع مكتبها الوطني، إلى أن السلطة واجهت هذه المطالب المشروعة بالتجاهل أحيانا، وبالمواجهة العنيفة والقمع والإحتجاز والتعدي على حق التظاهرالسلمي وحرية التعبير أحيانا أخرى. وكان الأولى لها التعامل مع هذه الاحتجاجات بالحواروالمرافقة وإحقاق الحق، على حد تعبير أصحاب البيان.
وأوضح البيان – الذي تسلمت “الجزائر نيوز” نسخة منه – أن الشعب الجزائري يستقبل عيد الأضحى على وقع الاحتجاجات والقمع وفي ظروف يميزها دخول اجتماعي متوتروغيرمستقر، وبرزت فيه مطالب مهنية مشروعة وإضرابات في قطاعات حساسة، وطالبت الحركة الحكومة بضرورة التكفل السريع والجاد بضحايا الفيضانات الأخيرة التي مست عددا من ولايات الوطن.
وتطرق اجتماع المكتب السياسي لحركة عبد المجيد مناصرة، إلى الإستحقاقات المقبلة التي وصفها بالمصيرية، مجددا الدعوة إلى ضرورة انتهاج خيارالتوافق الديمقراطي من خلال الإتفاق على مرشح توافقي للرئاسيات القادمة بما يسمح بنجاح عملية الإنتقال الديمقراطي والتأسيس لجمهورية ثانية، وتجنيب البلاد مزيدا من الصراعات وتحصين الوطن من أي تدخلات خارجية ومن أي تداعيات سلبية جراء ما يحدث من توترات أمنية على الحدود.
وفي سياق آخر، ثمنت الحركة ما توصلت إليه الأطراف السياسية في تونس من حوار على أرضية توافق ستصنع لتونس مستقبلا ديمقراطيا، وفي ذات الاتجاه دعت الجبهة الأطراف المصرية إلى البحث عن الحلول السياسية اللازمة في إطار الشرعية بما يحفظ وحدة البلاد ويحقق المصالحة ويستأنف المسار الانتخابي والعملية الديمقراطية.
حورية عياري

تعليقات

تعليقات

ربما أيضا تريد مشاهدة...

التعليقات غير مسموحة

التاريخ الهجري

صوتك يهمنا

مارأيك في المواقف السياسية للحزب

النتائج

Loading ... Loading ...

SoundCloud

الأرشيف

تصنيفات