بيــــــــــــــــــــــــان سيــــــــــــــــــــــاسي

images (1)

بسم الله الرحمن الرحيمبيان سياسي جانفي 2014

السبت 09 ربيع الأول1435ه الموافق لـ 11 جانفي 2014

بيان سياسي

تداول المكتب الوطني بالدراسة و النقاش في اجتماعه الأسبوعي مجموعة من القضايا التنظيمية و الحركية و السياسية و استمع لجملة من التقارير التي عرضها بعض الأمناء الوطنيين،ثم أصدر البيان التالي :

• تتقدم جبهة التغيير بمناسبة مولد نبي الرحمة محمد عليه الصلاة و السلام بالتهنئة إلى كل الشعب الجزائري خاصة و إلى الأمة الإسلامية عامة داعية إلى الاقتداء بالرسول الحبيب و التأسي بخصاله الكريمة في حياة المسلمين ،و عليه ندعو جميع إخواننا في غرداية إلى جعل هذه المناسبة فرصة لتحقيق الصلح و نبذ الصراع و الابتعاد عن كل ما يشعل الفتنة و يغذيها .
• و أمام الغلاء الفاحش الذي تشهده بعض المواد الغذائية الأساسية فان جبهة التغيير تطالب الحكومة بضرورة التدخل بما يحفظ القدرة الشرائية للمواطن و بعدم الاكتفاء بالفرجة على معاناة الشعب بحجة أن السوق حرة .
• و في ظل تراجع الصادرات الجزائرية و ارتفاع الواردات لسنة 2013 فان المؤشرات تكشف عن احتمالات دخول الاقتصاد الجزائري في أزمة ركود و انكماش في المرحلة المقبلة الأمر الذي لا تزال الحكومة منشغلة عنه بالسياسات الترقيعية و الإجراءات الظرفية و الحلول الإدارية ، و من هنا فإننا ندعو بمناسبة الاستحقاقات المقبلة إلى نقاش اقتصادي حر يجمع بين جميع الأطراف السياسية و الاقتصادية والاجتماعية بغية الوصول إلى إجماع حول إستراتيجية اقتصادية اجتماعية وطنية و عادلة .
• و أما بخصوص الإضرابات المزمع تنظيمها في بعض القطاعات الخدمية فان جبهة التغيير تدعو إلى اعتماد الحوار من اجل تلبية المطالب المشروعة والحفاظ على الخدمة العمومية و عدم الإضرار بمصالح التلاميذ .

• و حول ما أثير من طرف جهات فرنسية تريد التحقيق في حادثة تقنتورين فان جبهة التغيير ترفض كل محاولة من أي جهة خارجية كانت تشكك في الإستراتيجية التي تعاملت بها قوات الجيش الجزائري بكل سيادة في التعامل مع الإرهاب الدولي الذي استهدف مصنع تقنتورين بالجنوب الجزائري السنة الماضية .
• و في انتظار استدعاء الهيئة الناخبة نهاية هذا الأسبوع من طرف رئيس الجمهورية للانتخابات الرئاسية فإن مطلبنا المتكرر بتأجيل تعديل الدستور أصبح اليوم واقعيا متحققا و لذلك فإننا نثمن هذه الخطوة و ندعو إلى توفير كل ضمانات إجراء انتخابات حرة و نزيهة من اجل أن تكون الرئاسيات القادمة فرصة حقيقية لبناء نظام ديمقراطي تعددي يستند إلى الشرعية الشعبية الدستورية . و من جهة أخرى نجدد دعوتنا جميع التيارات السياسية إلى صناعة توافق ديمقراطي يقدم مرشحا توافقيا ينال ثقة الشعب و يحقق التحول الديمقراطي المنتظر منذ ربع قرن.
• و بخصوص الزيارة المرفوضة لوزير خارجية الحكومة الانقلابية في مصر فان جبهة التغيير لا تقبل إطلاقا أن يتم تصدير الأزمة المصرية إلى الجزائر ، أما إذا كان يريد أن يستفيد من التجربة الجزائرية فليعلم أن الحلول الانقلابية لا تصنع الاستقرار و لا تبني الديمقراطية و لا تحقق تنمية و لا تخدم أهداف الثورة بل ستحصد مزيدا من الدماء الطاهرة و الأرواح البريئة و تأتي على إضعاف الدولة و تفكيك مؤسساتها و تقزيم دورها الدولي .
• و تتقدم جبهة التغيير بالتهنئة لكل الأطراف السياسية في تونس على الإنجاز التوافقي الذي حققوه بفضل الحوار و التنازل و الإعلاء من المصلحة الوطنية و هم بذلك يصنعون نموذجا يستثمر ثورة الشعب ضد الفساد و الاستبداد في بناء دولة ديمقراطية مستعصية عن الردة و العودة إلى الخلف.
• و تدعو جبهة التغيير الأطراف الفلسطينية خصوصا حماس و فتح إلى الإسراع في تحقيق المصالحة الوطنية و وحدة الصف الفلسطيني من اجل برنامج واحد للمقاومة يساعد على رفع الحصار و حماية الأرض و المقدسات .

رئيس جبهة التغيير
عبد المجيد مناصرة

تعليقات

تعليقات

ربما أيضا تريد مشاهدة...

0 تعليقات على “بيــــــــــــــــــــــــان سيــــــــــــــــــــــاسي”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

التاريخ الهجري

صوتك يهمنا

مارأيك في المواقف السياسية للحزب

النتائج

Loading ... Loading ...

SoundCloud

الأرشيف

تصنيفات