مشاركة وفد من جبهة التغيير في مؤتمر رابطة برلمانيون من أجل القدس

15193478_1734821566844172_2723682762730754484_n

إسطنبول 29/30 نوفمبر 2016م.
شاركت جبهة التغيير بوفد ترأسه رئيس الجبهة الأستاذ عبد المجيد مناصرة، ويتكون من الدكتور عبد الرزاق عاشوري نائب رئيس الجبهة والأساتذة أعضاء المكتب الوطني للجبهة الأستاذ أمين علوش والأستاذ مخلوف بن عمر والأستاذ سالم حسين والأستاذ أحمد بوزواوي والأستاذ بوزيد شيباني والدكتور إدريس ربوح عضو مجلس الشورى الوطني والأخ لطفي بهلول عضو الأمانة الوطنية للإعلام والإتصال، في مؤتمر “رابطة برلمانيين لأجل القدس” بإسطنبول يومي29و30 نوفمبر 2016، بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.
حيث أطلقت رابطة برلمانيون لأجل القدس مؤتمرها الأول تحت شعار “القدس وتحديات المرحلة”، في مدينة إسطنبول يوم الثلاثاء 29-11، بحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ورعاية رئيس البرلمان التركي إسماعيل كهرمان، وبمشاركة برلمانيين من مختلف الدول العربية والإسلامية وشخصيات دولية اعتبارية.
وكان قد خطب في جلسة الافتتاح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ومما جاء فيها: القدس مكان للديانات الثلاث والمسجد الأقصى للمسلمين فقط.
أبدى سعادته بالحضور قائلا :”سعيد جدا بأن أرى ضيوفنا الكرام إخوتنا الأعزاء وأستضيفكم في مدينة اسطنبول العريقة وبهذه المناسبة من هذه العاصمة القديمة شقيقة القدس أحيي كافة المظلومين، وأحيي شباب فلسطين الأبطال وكذلك الأجلاء في رام الله ونابلس وغزة وكافة المدن وكذلك النساء الفلسطينيات .. أحيي كافة اللاجئين الفلسطينيين الذين انفصلوا عن وطنهم وكان هذا صعبا عليهم وأتقدم بالتحية إلى كافة إخوتي الذين يدافعون عن القضية الفلسطينية”.
وشدد أردوغان على أن القدس مهد الديانات الثلاث؛ “لكن المسجد الأقصى المبارك وما فيه وما أسفله وقبة الصخرة المشرفة هي ملك للمسلمين فقط”.
واعتبر أردوغان أن الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى واجب؛ وخاطب الحاضرين قائلا: “انتم تعيشون أيضا الانتهاكات التي مورست في فلسطين لقرابة نصف قرن من الزمن وانتم متواجدون هنا واتيتم إلى اسطنبول باحثين عن التضامن مع القدس وفلسطين وأنا سعيد جدا أن أستضيفكم هنا في بلدي، إن الدفاع عن الأقصى وكذلك الوقوف إلى جانب الأطفال الذين لا يملكون إلا الحجارة والدفاع عن القدس مسؤولية الجميع”.
وقال أردوغان للحاضرين: “إخوتي الأعزاء تخيلوا طفل يتوجه إلى مدرسة في ظل أسلحة صوبت تجاهه؛ وتخيلوا شابا يمتلك أحلاما للمستقبل وهي قد ضاعت بين الجدران الخرسانة والأسلاك الشائكة وتخيلوا؛ امرأة قد انهار منزلها من خلال الجرافات وتخيلوا والدا يتم سجنه وابنه كذلك وتنهب أحلامهم ويفقد أبناؤه”.
وأردف أردوغان: “وتخيلوا شعبا يتعرض للتهميش والقتل والدمار هذه الحياة التي يعيشها الفلسطينيون كل يوم وهناك نظام ظالم وضغط شرس على الفلسطينيين”.
وعن الأمم المتحدة قال أردوغان: ” مع الأسف رغم قرارات الأمم المتحدة التي لا يمكن أن نحصيها؛ هذا الظلم مستمر و هذا المشهد يشغل قلوب المسلمين أن نتحدث عن سلام في العالم الإسلامي والمنطقة ولاشك أن القضية الفلسطينية هي قضية نهب للحقوق وقرارات الأمم المتحدة لا تقدم ولا تؤخر ومع الأسف الشديد النظام العالمي الذي فيه قانون السادة بدلا من قانون السيادة”.
وتابع أردوغان :” ديننا الإسلامي هو المعيار وإذا لجأنا إلى غير الإسلام نكون قد وقعنا في خطأ فادح”.
وختم الرئيس أردوغان كلامه: “تعالوا نتعاون ونقف بثبات ولا نتصرف بالعاطفة ولا نخاف من أحد وتلا الآية القرآنية “لا تحزن إن الهئ معنا “، معبرا عن إيمانه بأن هذه المؤتمرات إشارة لنهوض قادم.
وافتتح المؤتمر بآيات من القرآن الكريم؛ كما عرض فيلم تسجيلي يتناول معاناة نواب القدس الذين يلاحقهم الاحتلال الصهيوني باستمرار.
من جهته أكد رئيس رابطة برلمانيون لأجل القدس الشيخ حميد بن عبد الله الأحمر أن القدس مهد الرسالات والحضارات وتقدست مكانتها في الكتب السماوية الثلاث .
وأشار الأحمر إلى ممارسات قوات الاحتلال في القدس التي شردت أهلها الشرعيين وصادرت البيوت والممتلكات واعتقلت نواب القدس وأبعدتهم عن مدينتهم.
وندد الأحمر بحرمان أهالي القدس من أداء العبادة ومنع بعضهم من الوصول أو الإبعاد عن الحرم القدسي الشريف، و”أن الحقد الإسرائيلي بلغ ذروته بقرار منع الآذان في المساجد”. وأشاد الأحمر بصمود أهالي القدس ومواصلتهم النضال ضد الاحتلال في وجه محاولات تقسيم القدس رمانيا ومكانيا.
وتحدث رئيس البرلمان الاندونيسي محمد نور روحي وقال في كلمته أن الاهتمام في القدس لا ينصب على الجانب الديني فقط بل الجانب السياسي أيضا؛ “فإسرائيل” تحتل القدس وفلسطين ويجب حل هذه القضية وإرجاع الحقوق لأصحابها مشيدا بقرار اليونسكو الأخير الذي اعتبر المسجد الأقصى خاصا بالمسلمين فقط.
وأشاد روحي بنضال نواب القدس ووقوفهم في وجه الملاحقات التي يتعرضون لها مؤكدا ضرورة التنسيق الدائم للدفاع عن قضايا المسلمين في كل مكان في العالم. وأكد على ضرورة العمل على فك حصار غزة وإطلاق سراح النواب المختطفين في سجون الاحتلال معبرا عن أمله في الصلاة قريبا في المسجد الأقصى المبارك.
وفي كلمة نواب المجلس التشريعي وجه النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني حسن خريشة التحية باسم شهداء وأسرى وجرحى فلسطين للحاضرين؛ داعيا الجميع لمساعدة الشعب الفلسطيني في نيل حقوقه وتحرير المقدسات، وتصحيح الخطأ التاريخي المتمثل في وعد بلفور المشؤوم .
وأشار خريشة إلى منع قوات الاحتلال رفع الآذان وتعمد قوات الاحتلال لعقد اجتماعاتها في البلدة القديمة من القدس لاستفزاز الفلسطينيين والتأكيد على مواصلة حملة التهويد والتشريد في القدس .
وأكد خريشة أن الانتفاضة المندلعة الآن في الضفة والقدس جاءت انتصارا للقدس والأقصى، مؤكدا على إسلامية القدس وان الاحتلال يجب أن يرحل عن أرضنا. مشددا على أن الفلسطينيين لن يمرروا قرار الاحتلال بمنع الآذان.
وفي كلمة له عبر رئيس البرلمان التركي عن دعمه وتأييده لحقوق الشعب الفلسطيني مشيدا بدور الرابطة في الدفاع عن القدس وأهلها. وقال إسماعيل كهرمان: ” لايمكن تغيير الوضع الديني في القدس .. ومجزرة الحرم الإبراهيمي التي حدثت قبل سنوات لا نريد أن تتكرر في الحرم القدسي الشريف خاصة في ظل حملات المداهمة اليومية لباحات المسجد الأقصى المبارك واستفزاز مشاعر المسلمين يوميا”. وعبر عن استنكاره لقرار منع الآذان معتبرا أن الآذان مرتبط بحرية العقيدة التي لا تقبل مساومة.
وأشار كهرمان إلى أن إجراءات الاحتلال وعدوانه لا تتفق مع القانون الدولي خاصة ما يتعلق بزيادة الاستيطان والتهويد في القدس .
من جانبه أكد النائب التركي عن اسطنبول محي الدين نباتي على ضرورة وقف نزيف الدم في فلسطين والمنطقة؛ مشددا على ضرورة إيجاد حلول لجميع مشاكل المنطقة وخاصة فلسطين والقدس معبرا عن أمله في أن يكون القرن الواحد والعشرين رمزا للسلام وحل كافة المشاكل.
وفي ختام حفل الافتتاح قدم الشيخ حميد الأحمر رئيس رابطة برلمانيون لأجل القدس هدية للسيد الرئيس رجب أردوغان على حضوره المؤتمر ودعمه للقدس وفلسطين، وتواصلت فعاليات المؤتمر في شكل ندوات ومحاضرات تتناول واقع القدس ونوابها.
يذكر أن الرابطة أسست من طرف المنتدى العالمي للبرلمانيين الإسلاميين في مؤتمر خصه لنصرة القدس في 9/01/2015م.

 

تعليقات

تعليقات

ربما أيضا تريد مشاهدة...

0 تعليقات على “مشاركة وفد من جبهة التغيير في مؤتمر رابطة برلمانيون من أجل القدس”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

التاريخ الهجري

صوتك يهمنا

مارأيك في المواقف السياسية للحزب

النتائج

Loading ... Loading ...

SoundCloud

الأرشيف

تصنيفات